منتديات عيون الجزائرية

مرحبا بكم في منتديات عيون الجزائرية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخولاذاعة القآن الكريم

شاطر | 
 

 الحبس في روما.. ولا وجوهكم أنتوما

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
khoubech
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 604
العمر : 31
الموقع : khobchiano1921.skyrock.com
المزاج : مرح
نقاط : 7953
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: الحبس في روما.. ولا وجوهكم أنتوما   السبت مايو 09, 2009 12:28 am



السلام عليكم

هو مقال أعجبني كثيرا لأنه يعبر عن الحال التي آل إليها الشباب الجزائري بحيث لم يعد قادرا ولم يعد بإمكانه البقاء ولو لدقيقة واحدة في هذا البلد إن هو وجد المخرج أو المفر فأتمنى منكم فقط أن تقرؤوا لتكون لكم الردود إن شئتم من بعد :

•• منذ فترة ليست بالبعيدة نشرت يومية عمومية موضوعا هي الوحيدة التي انفردت بنشره•• موضوعا يقطر وطنية وغيرة على مسؤولي هذا الوطن•• الموضوع نشر في الصفحة الرابعة وكان عنوانه: ""بعد تداول تسجيلات صوتية ومرئية تسيء لرموز الدولة وسيادتها•• مصالح الأمن تقتفي آثار المروجين""•• فحسب مصدر أمني، كما يقول كاتب الموضوع وبأسلوب ركيك ولغة متكلفة: ""تقوم مصالح الأمن في الآونة الأخيرة بتعقب ومتابعة مروجي التسجيلات الصوتية والمرئية المسيئة لرموز الدولة والسيادة الوطنية•• فبعد التسجيلات الصوتية التي جاءت بأصوات تقلد رئيس الجمهورية وشخصيات سياسية أخرى، تتداول الأوساط الشبانية هذه الأيام تسجيلا صوتيا تحاكي فيه الإلياذة والنشيد الوطني بصوت شبيه بشاعر الثورة مفدي زكريا، غير أن عبارات (يقصد الأبيات الشعرية) للإلياذة استبدلت بأخرى بذيئة""!

فمن هذا المجرم•• هذا الوغد•• هذا الجبان و""الرخيس"" الذي يقف وراء هذه الجريمة النكراء التي لا تغتفر•• هذه الجريمة التي يجب أن تراق من أجلها وفي سبيلها الدماء والتي يجب أن تجري كالأنهار، غزيرة وقانية؟!

•• يكشف لنا صاحب المقال، ودائما حسب مصدره الأمني الرفيع والخطير على ما يبدو، بأن هذه ""التسجيلات الرامية إلى زرع بذور الانهزامية (؟!) واليأس(؟!) في نفوس الجزائريين•• تقف وراءها (وهنا أريد من القارئ أن ينتبه جيدا إلى خطورة وحساسية المعلومة القادمة)••• هذه التسجيلات الرامية إلى زرع بذور الانهزامية واليأس في نفوس الجزائريين تقف وراءها••• أطراف خفية""؟!؟!•

•• وفي إطار الحملة التي شنتها مصالح الأمن من أجل ""تقفي آثار المروجين"" لهذه التسجيلات الصوتية والمرئية للرئيس وللمسؤولين وللبلاد•• استطاعت مصالح الأمن، حسب كاتب الموضوع وحسب مصدره الأمني، أن توقف واحدا من هؤلاء ""الأطراف الخفية"" الذي ""أراد زرع بذور الانهزامية واليأس في نفوس الجزائريين""• وقد كشف لنا المصدر الأمني وكاتب الموضوع عن هوية هذا ""الطرف الخفي"" الذي لم يعد خفيا•• بأنه ""واحد من مناصري فريق اتحاد الحراش، قام بتسجيل شريط مصور يظهر فيه وهو ملثم مثل الانتحاريين الإرهابيين يحمل مناصري فريقه على التأييد (يقصد تشجيع) بعبارات عنيفة وإرهابية في قالب فكاهي""؟!؟!•

•• لكن لو نطرح السؤال أو الأسئلة التالية: من الذي أساء أولا ""للثورة ومبادئ الثورة وأهداف الثورة•• وطموحات وأحلام الذين فجّروا الثورة؟ من الذي أساء أولا إلى مفدي زكريا شاعرا وشعرا•• من الذي دفعه إلى المنفى والموت في المنفى؟ من الذي أساء أولا إلى النشيد الوطني عندما قاموا بحذف مقطع ""يا فرنسا قد••""؟!•

ومن الذي حوّل الثورة والتاريخ وكل الرموز الوطنية والسيادية إلى سجل ""تجاري"" تنهب بواسطته ثروات البلاد وتوزع على الضباع والكلاب؟ •• الإجابة بالتأكيد ليس ذلك ""المناصر الحراشي"" الذي أراد أن يرفع من همّة فريقه•• ولا أي شاب غيره من شباب هذا البلد•

•• بعد أن فرض ""تحية العلم"" في المدارس الابتدائية والإكمالية والثانوية•• قيل أيضا بأن بن بوزيد ""سيجبر التلاميذ على مشاهدة فيلم بن بولعيد•• من أجل زرع ""حب الوطن"" و""حب البلد"" في قلوب التلاميذ وفي أذهانهم! فهل هذا ممكن؟

شخصيا أنا غير متأكد من عدد التلاميذ الذين يحفظون النشيد الوطني (وإن كنت شبه متأكد بأن الوزير شخصيا ومعظم الفريق الحكومي لا يحفظون (النشيد الوطني)•• ولكنني متأكد بأن الآلاف•• بل مئات الآلاف من تلاميذ المدرسة الجزائرية بأطوارها الثلاث يحفظون أغنية مغني الراب ""لطفي دوبل كانو"" التي يقول فيها:

""بلاد ميكي

بلاد تاع التيكي

بلاد كل شيء فو••

كل شيء فيها أمفابريكي

والبلاد ألي مافيهاش مشاكل•• ماهيش بلاد وأحنا الحمد لله كيما قال واحد•••!""•

إن ""جزائر الوفاء"" و""ما أدراك ما الجزائر"" و""جزائر العزة والكرامة"" التي يتحدث عنها حمراوي حبيب شوقي وجزائر فخامته لا وجود لها في قاموس هؤلاء الشباب•• فالجزائر التي يعرفونها جيدا هي ""جزائر الباندية"" (اللصوص)•• و""جزائر Les coyotes"" (الضباع) و""جزائر أولاد لحرام""•• و""جزائر الجنرالات"" •• إنها جزائر ""كل شيء ماشي""•

كل شيء ماشي•• أدروف•• شيرة•• زطلة•• وكاشي

دوّر•• دوّر

كل شيء ماشي•• "" شراب•• بيرة•• قرعة•• وكاس

عمّر••• عمّر

سرقة•• وخدعة•• ضربة•• وهربة

دمر•• دمر""!

إنهم لا يحفظون النشيد الوطني مثلنا جميعا، ولكنهم يحفظون أغاني لطفي دوبل كانو ""على ظهر قلب، لأنها تعبّر وتصف حالهم وحالتهم في ""بلاد ميكي"":

""ثلاثين سنة من حياتي عداو أنوار (Noir)

يحسبونا دي كوباي (Cobay)

لبلاد ولات لبوراتوار

حبوا إيتلفولي الراي

يفلبوني راكاي

أنا•• صح•• كاميكاز•• ماشني•• كوباي""!


إنهم ليسوا مجرد أطفال•• مجرد مراهقين•• إنهم على علم ودراية بكل ما يحدث في البلاد•• إنهم يعلمون•• ويعرفون•• ومتأكدون


""ألي سرق في هذا البلاد

في لاسويس (سويسرا) قاعد إيدور

وولد الشعب يدخل الحبس على جال فارو مبروم •••

ولو كان تريكلامي (تحتج)•• إيجاوبوك

واش بيها أمك•• بلا عزرين

أنرجعوك•• حتى الغبرة تغمك""!

•••

نهدروا على الصح•• وأنفولوا واش فاعدين أنشوفوا

الشعب فاعد إيموت بالرصاص وليبومب

وهما أعفاب لديسكور (الخطابات) وليطابل روند (الموائد المستديرة)

كي إيديرو اجتماع أدفول سي سور (Si sûr) راهم أفراوها

شوف لي زوتال (الفنادق) وليفيلا ليبناوها

كل واحد فيهم يحكم بحكاموا كيعاد واصل

إيدير واش يحب

خلي الشعب يبقى حاصل""!



•• وعندما يكون هذا هو واقع وحقيقة بلد في عيون شبابه وحتى أطفاله•• ماذا تكون النتيجة؟•• النتيجة هذه الشعارات الكبيرة التي يرفعونها ويطبقونها•• ""الحبس في روما•• ولا أوجوهكم أنتوما""! و""ياكولنا الحوت•• ومايكلناش الدود""!• ويصبح الحل هو ""الفلوكة"" أو ""البابور""•• يردد شباب الحي أغنية عن ""البابور""، قالوا لي هي من أداء الشاب رضا الطلياني""؟! تقول كلماتها:


""يا البابور•• يامون آمور (حبيبي)

خرجني من لاميزار (الفقر والفاقة)

في بلادي راني محقور

أعييت•• أعييت•• وجوني مار!


يا بلادي أنت فيكي الخير

يديه لي عندو الزهر

ويشريه لي عندو لكتاف

وأتزيدوا الماء للبحر!""•



فيما فضل آخرون أن يرددوا على مسامعي أغنية أخرى في نفس الموضوع•• أي موضوع ""الحرفة"" أو ""الهدة""•• وإن لم تخني الذاكرة هي من غناء فنانهم المفضل لطفي دوبل كانو، يقول في مطلعها:

إيطاليا•• إيطاليا•• وأنا ما نقعدشي

يا البحري•• يا البحري•• الله يرحملك لعجوز

أصحاب البحرية ما خلونيش أنجوز

لو كان يعطوني أنهار•• أنعدي للحمراء

بور توجور (Pour toujours)!""•

لماذا ""الهربة"" و""الهدة""؟ لأن ""ما أبقات حياة"" مع ""أولاد لكلاب""!


يغني لطفي ويغني معه مئات الآلاف من الشباب وهم واعون جيدا بما يقولون ويغنون:


""هاذوما أولاد لكلاب

هما ألي داروا كيماكا

هاذوما أولاد لكلاب

هما لي عملوا لي ديفا (الخسائر)

هاذوما أولاد لكلاب

هما ليحبوا الشيء هذا

أعطيني الپييا•• أنديرلهم•• بع•• بع


ملاحظــــــــة••

أغاني لطفي دوبل كانو، ورضا الطلياني وبعزيز• متوفرة ويمكن شراؤها من أي محل ""قانوني"" لبيع الأشرطة والسيديهات•• مع ملاحظة هامة وهي أن حقوق التأليف والتلحين محفوظة لهم•• والذي يسهر على المحافظة عليها هو الديوان الوطني للملكية الفكرية وحقوق التأليف (ONDA)•• كل شريط أو سي• دي ستجد عليه طابع "Timbre" الديوان!



بقلم: المواطن علي رحالية

شكرا لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khobchiano1921.skyrock.com
 
الحبس في روما.. ولا وجوهكم أنتوما
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عيون الجزائرية :: «®°·.¸.•°°®» الحياة «®°·.¸.•°°®» :: المجتمع-
انتقل الى: